المتحدثة باسم مبادرة حمدوك تدفع باستقالتها وتوضح الأسباب

الخرطوم- سودان لايت

 

 

دفعت المتحدثة باسم آلية مبادرة “الأزمة الوطنية وقضايا الانتقال الطريق إلى الأمام” رشا عوض، باستقالتها من عضوية الآلية إلى رئيس الوزراء.

وبرّرت استقالتها بعدة أسباب منها، وجود شخصيات يستحيل أن يكون لها دور في إنجاح المبادرة، ترهل المبادرة بشكل يشل قدرتها على التفكير الجماعي.

 

وعزت رشا في بيان لها السبت استقالتها إلى أن الآلية بشكلها الحالي من الصعب أن تحقق أهدافها، و قالت إن السبيل الوحيد لإنقاذ المبادرة من وجهة نظري هو إعادة هيكلتها من جديد وفق منهجية مختلفة.

 

وأكدت رشا أنها استقبلت المبادرة بحماسة وطنية كبيرة مبادرة وقالت لم اتردد في القبول بالعضوية في آلية إنفاذها، رغم أنني منذ الإعلان عن الأعضاء انتابني إحباط وقلق وتشكك كبير في فرص نجاحها بسبب وجود شخصيات يستحيل أن يكون لها دور في إنجاح المبادرة لأنها ببساطة منخرطة في مشاريع سياسية مناقضة تماما لهاً، ونوهت إلى أن الآلية مترهلة بشكل يشل قدرتها على التفكير الجماعي المنظم والقادر على انتاج أفكار نوعية ومفيدة في تحقيق الاختراق السياسي المطلوب، و أضافت (رغم كل هذه التحفظات انخرطت في أعمال الآلية لأكثر من شهر ولكن التجربة العملية أكدت لي أن الآلية بشكلها الحالي من الصعب أن تحقق أهدافها

وأضافت لكل هذه الأسباب ولأسباب أخرى تخصني، أرجو من سيادتك أن تتفضل بقبول استقالتي من عضوية الآلية، وهي استقالة لا تعني بأي حال التراجع عن الالتزام بالمبادرة التي سأظل وفية لها.

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب



Leave A Reply

Your email address will not be published.