إعلان (هاشم عبدالمطلب) للمثول بالمحكمة كشاهد في قضية المحاولة الانقلابية

الخرطوم :  سودان لايت

 

 

أمرت محكمة مكافحة الإرهاب اليوم (الاحد) ، بإعادة إعلان رئيس هيئة الاركان المشتركة السابق الفريق أول ركن هاشم عبدالمطلب ، لمثوله أمامها كشاهد اتهام ثاني في قضية المحاولة الانقلابية علي حكومة الثورة.
ويواجه الاتهام على ذمة القضية والى نهر النيل الأسبق الفريق بالجيش الطيب المصباح و(11) آخرين منسوبين سابقين بالجيش وجهاز المخابرات العامة بمحاولة تدبير انقلاب على النظام الحالي للبلاد.
فيما  أمرت فيه المحكمة برئاسة القاضي أنس عبدالقادر فضل المولى ، بالقبض على شاهد الاتهام الثالث ضابط بجهاز المخابرات العامة بواسطة وحدته النظامية واحضاره امامها وفتح بلاغ ضده بمخالفة نص المادة (94) من قانون الإجراءات الجنائية لسنة 1991م ، وذلك لغيابه عن جلسة الأمس المحددة لسماع شهادته على ذمة الدعوي الجنائية وأوضحت المحكمة أن الشاهد تم  إعلانه بواسطة المحكمة قبل وقت كاف وفقاً للقانون عبر الإدارة القانونية لجهاز المخابرات العامة .

و أكدت المحكمة أنها لم تردها أي افادة بشأن وجود شاهد الاتهام ضابط المخابرات في مأمورية أو خلافه ، ونبهت المحكمة إلى أن عدم حضور الشاهد أمامها يعتبر عدم احترام لها ما يستوجب القبض عليه وفتح بلاغ ضده .
في ذات السياق أمر قاضي المحكمة إدارة القضاء العسكري بإيفادها (بتوضيح ) يكشف عن الأسباب التي لم يمثل بموجبها شاهد الاتهام الثاني (هاشم عبدالمطل) أمامها لسماع افادته كشاهد في القضية ، وارجعت المحكمة ذلك إلى أن إدارة القضاء العسكري قد استلمت اعلاناً منها بشأن مثول (هاشم عبدالمطلب ) أمامها إلا أنه لم يمثُل في جلسة اليوم وقالت المحكمة إنها تعلم أن الشاهد عبدالمطلب هو متهم أيضاً في قضية أمام القضاء العسكري، وشددت المحكمة على أن  عدم احضار الشاهد عبدالمطلب يعتبر عدم احترام لرئاسة المحاكم العامة ويستوجب مخاطبة القضاء العسكري بشان توضيحه أسباب عدم احضار الشاهد امامها .
فيما حددت المحكمة جلسة أخرى خلال الشهر الجاري لمواصلة سماع قضية الاتهام في الدعوي الجنائية .

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب



Leave A Reply

Your email address will not be published.