أمين عام حكومة نهر النيل يطمئن على إستقرار الدراسة

الخرطوم: اليوم التالي

أعلن أمين عام الحكومة بولاية نهر النيل،  أسامة مجذوب بابكر عن دعمه لجامعة شندي  وتوفير الظروف الملائمة لها حتى تعطي مخرجات مفيدة، وأكد إلتزامه بتوفير الخدمات الضرورية والمساهمة في إستقرارها .

جاء ذلك لدي لقائه مدير جامعة شندي البروفيسور حاج حمد عبد العزيز محمد الأمين بمكتبه بإدارة الجامعة بمدينة شندي ضمن زيارته لمحلية شندي.

وقال بابكر إن جامعة شندي  تبوأت مكانة مرموقة بين الجامعات السودانية  مما يحتم  علينا دعمها حتى تحافظ علي مكانتها، وأشار إلى أن طلاب الجامعة وأسرهم كغيرهم من شرائح  المجتمع تأثروا  كثيراً بالظروف السياسية والصحية التي مرت بها البلاد، مؤكداً أن الفترة القادمة ستشهد مزيداً من الإستقرار والعمل على تذليل كافة العقبات التي تحول دون إستمرار دراسة دفعة العام 2019م والمتمثلة في الفجوة السكنية بداخليات الطلاب.

كما أشاد بالخدمة الطبية المتميزة التي تقدمها جامعة شندي عبر مستشفى المك نمر الجامعي والمراكز الطبية المتخصصة، وأكد على الأدوار التي يقوم بها مجلس أمناء المستشفى في تطوير مرافق المستشفى مقدماً الشكر لكل الداعمين له في مشروعات شبكة ووحدة إنتاج الأكسجين وبرج المك نمر للعمليات الجراحية  .

وأكد  البروفيسور حاج حمد عبد العزيز  مدير جامعة شندي إستقرار الوضع الأكاديمي والإداري بالجامعة  رغم الصحية والسياسية التي مرت بها البلاد في الفترة الماضية مما أهلها لتخريج عدد من الدفعات في مختلف التخصصات،  مبينا توقف الدراسة لدفعة العام 2019م الذين تعطلت دراستهم بسبب الفجوة السكنية في داخليات الطلاب،  وإستعرض الأدوار الكبيرة التي تقوم بها الجامعة في خدمة المجتمع سيما الخدمة الطبية المقدمة عبر مستشفى المك نمر الجامعي والمراكز الطبية المتخصصة لمواطن الولاية والسودان قاطبة وإسهامه في توطين العلاج بالداخل واسهامات مجلس أمناء المستشفى في إعادة تأهيل كافة مرافقه وإنشاء شبكة ووحدة إنتاج الأوكجسين وتبنيه لمشروع مجمع العمليات الجراحية،  مبيناً أن أعمال البناء قد بدأت  في كليتي طب الأسنان الهندسة والعمارة .

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب



Leave A Reply

Your email address will not be published.