الخارجية الأمريكية تُطالب بمحاسبة المسؤولين عن الانتهاكات في السودان

الخرطوم: سودان لايت

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية إدانتها لما وصفتها بالحملة القمعية العنيفة التي شنتها قوات الأمن ضد المتظاهرين السلميين يوم الأربعاء الماضي.

وقالت في بيان للمتحدث باسم الخارجية نيد برايس إن الحملة تأتي في أعقاب عدة حالات أخرى من العنف ضد المتظاهرين السلميين منذ استيلاء الجيش على السلطة في الخامس والعشرين من أكتوبر الماضي.

وأضافت: “ندعو إلى محاسبة المسؤولين عن انتهاكات حقوق الإنسان، بما في ذلك الاستخدام المفرط للقوة ضد المتظاهرين السلميين”.

وتابعت: “قبل الاحتجاجات القادمة، ندعو السلطات السودانية إلى ضبط النفس والسماح بالتظاهرات السلمية”.

وأكدت الولايات المتحدة وقوفها إلى جانب الشعب السوداني في سعيه لإعادة الانتقال الديمقراطي في البلاد إلى مساره الصحيح، وأضافت: “ندعو مرة أخرى إلى الاستعادة الفورية للانتقال المدني في السودان إلى الديمقراطية، بما في ذلك عودة رئيس الوزراء حمدوك إلى منصبه، والإفراج عن المعتقلين منذ 25 أكتوبر”.

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب



Leave A Reply

Your email address will not be published.