مشادة في متجر للهواتف يشعل صراع دموي في كرينك ويهدد بحرق مدينة الجنينة

الخرطوم: سودان لايت

 

 

تشهد محلية كرينك بولاية غرب دارفور، لليوم الثاني على التوالي اشتباكات قبلية دامية ادت لمقتل 5 اشخاص حتى الآن، وحرق مئات المنازل وتشريد آلاف المواطنين.

ونقل شهود عيان لـ(سودان لايت) إن الاشتباكات التي اندلعت بين قبيلتين بدأت مساء امس السبت واستمرت حتى نهار اليوم الاحد.

وكشف الناطق الرسمي باسم منسقية النازحين واللاجئين في دارفور ادم رجال لـ(سودان لايت) تفاصيل الاحداث التي شهدتها محلية جرينك وقال إن مجموعة مسلحة قامت بقتل وجرح عدد من النازحين ، وحرق معسكر النازحين وسوق محلية كرينك ولاية غرب دارفور.

واكد ان الاحداث بدأت في متجر خاص بالهواتف النقالة مساء امس السبت ولا تزال مستمرة حتى الآن، واشار الى ان الوضع الأمني خارج السيطرة، في ظل وجود حصار كامل على مدينة كرينك، وقفل سوق مدينة الجنينة، واطلاق الرصاص في حي الجمارك، وتوقع ان يمتد الصراع لمدينة الجنينة وضواحيها في اي لحظة.

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب



Leave A Reply

Your email address will not be published.