القيادي بمجلس المريخ لـ(سودان لايت): المادة 46 منحت المجلس الحق في تكوين(إدارات)

الخرطوم: سودان لايت

 

 

فنّد نائب الرئيس للشؤون الإدارية بدر الدين عبد الله النور، الكثير من النقاط بشأن الجدل المثار حول القرار الأخير القاضي بتشكيل اللجان والقطاعات في النادي.

وقال بدر الدين في حواره القصير معه(سودان لايت)، إنّ مجلس الإدارة يخطّط ويضع السياسات، وأنّ القاعدة تقول حيث تكون السلطة يكون القرار.

 

قرار مجلسكم الأخير بتكوين قطاعات ولجان أثار الجدل وهناك من رأى الخطوة مخالفة؟

_القرار الذي جرى بتسمية القطاعات واللجان لا يوجد فيه ما يخالف النظام الأساسي إطلاقًا.

ولكن بدر الدين النور..هناك من يشير إلى أنّ المادة 54 لا تنصّ على تكوين قطاعات بل لجان دائمة؟

_ أنظر.. المادة 46 الفقرة 15 منحت مجلس الإدارة الحق في تكوين”إدارات”، لذلك التسمية ليست وقفية، ولا محلّ خلاف.

ماذا تقصد..هل يمكن أنّ تشرح أكثر؟

_ لا يوجد خلاف في التسمية، فيمكن أنّ تسمى لجنة أو إدارة أو قطاع.

ألا ترى أنّ إشراف عضو مجلس الإدارة على لجنة أو قطاع فيه مخالفة؟

_مخالفة لماذا؟

 

باعتبار أنّ النظام الأساسي ينصّ على أنّ دور المجلس إشرافي فقط؟

_لا..مجلس الإدارة يخطّط ويضع السياسات ويقرّر ويشرف على التنفيذ، والقاعدة تنصّ على أنّ حيث تكون السلطة يكون القرار.

النظام الأساسي نصّ على تسمية مدير رياضي وتمّ تجاهل الأمر؟

_ما هي المادة الواردة في النظام الأساسي التي نصت على المدير الرياضي؟..الاختلاف في المبنى وليس المعنى، إنّ كان هناك من يقول إنّه لا يوجد مدير رياضي..فالمعنى الاحترافي للمدير الرياضي هو أمير كاريكا، ولكنّ على كلّ حالٍ النظام الأساسي لم يتطرّق إلى هذا الأمر.

النظام الأساسي نصّ على تسمية أكاديمية لفرق المراحل السنية..لكنّ سميتم رئيسًا للقطاع بقيادة جعفر سنادة، والبعض رأى ذلك مخالفة واضحة؟

 

_ما هي المادة الواردة في النظام الأساسي التي نصّت على تكوين أكاديمية مراحل سنية؟..أنظر، كلّ هذه المسميات لم ترد في النظام الأساسي وذلك لا يمنع من تكوين أكاديمية مراحل سنية والأكاديمية مهمتها الاختيار والبناء والتفريخ، أما جعفر سنادة فمهمته الإشزاف على نشاط الفرق السنية في المنافسات. إذنًا الفرق واضح بين التكوين والتفريخ والإشراف على الفرق المشاركة في المنافسات.

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب



Leave A Reply

Your email address will not be published.