الشيوعي: الشعب تجاوز الوثيقة الدستورية

الخرطوم : رفقة عبد الله

قال القيادي بالحزب الشيوعي كمال كرار؛ إن الحديث عن تعديل الوثيقة الدستورية لم يجد نفعََا لجهة ان الوثيقة الدستورية نفسها قبل انقلاب 25 أكتوبر لم تكن على قدر الثورة، وكانت مساومة بين اللجنة الأمنية للنظام البائد وبعض قوى الحرية والتغيير وبرعاية دول إقليمية لا تريد التغيير الثوري في بلادنا؛ وأضاف “تلك الاتفاقية وبتشوهاتها قذف بها انقلاب البرهان في سلة المهملات”.
مؤكدا في تصريح لـ(سودان لايت) أن الشعب تجاوز محطة الوثيقة أو تعديلاتها وإن الشراكة مع العسكر في نظر الشارع الثوري خيانة لدماء الشهداء.
لافتاً إلى أن أي حاضنة السياسية جديدة تدعو لاتفاق مع الانقلابين ستكون خيانة للثورة والشارع ولم تجد قبول في الشارع .

وقال كمال كرار إن المجموعة التي تدعو إلى إعلان سياسي جديد مع الانقلابين هذه الحاضنة هي القاعدة السياسية للانقلاب وكما هو معروف فهي مجموعات بلا سند جماهيري توحدت فقط حول مصلحتها وتأمل في الصعود للمشهد السياسي على صهوة العسكر .

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب



Leave A Reply

Your email address will not be published.