سودانيون عائدون من دولة الجنوب يحرمون من الرقم الوطني

الخرطوم: سودان لايت

 

 

كشفت منظمة السودانيين العائدين من دولة جنوب السودان بعد الانفصال، أنّ 50 أسرة من العائدين تواجه أوضاعًا معقدّة بسبب حرمانهم من الرقم الوطني والإجراءات المعقدّة لاستخراج الأوراق الرسمية ما أدّى إلى حرمان أبنائهم من الجلوس إلى امتحانات الشهادة السودانية بجانب استخراج “ٌقسيمة زواج”.

 

وقال رئيس منظمة العائدين المهّجرين من دولة جنوب السودان مدني مهدي مدني بحسب صحيفة اليوم التالي الصادرة اليوم السبت “ظللنا منذ العام 2011 نعاني من تعامل حكومات البلاد معنا بشأن عدم منحنا الأرقام الوطنية والأوراق الثبوتية”.

وهدّد مدني بأنّهم سيلجأون إلى تدويل قضيتهم بعد فشلهم في إثبات حقوقهم الأساسية والحصول على الأوراق الثبوتية.

وأوضح مدني أنّ هناك حوالي”9″ آلاف من العائدين بولاية الخرطوم و”14″ ألفًا بولاية النيل الأبيض بجانب 7 آلاف بولاية الأزرق ومثلهم بسنار وولايات أخرى ليست لديهم أرقامًا وطنية و أوارق ثبوتية رغم صدور قرار سيادي وجه باستخراج أوراقهم الرسمية وتسهيل الإجراءات المعقدّة التي تواجههم.

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب



Leave A Reply

Your email address will not be published.