السفير الألماني يزور أسرة طفل تم فصله من المدرسة بسبب (الالحاد)

الخرطوم- سودان لايت

 

رفضت أسرة الطفل معتصم أحمد محمد علي الذي تم فصله من الاكاديمية الإنجليزية بودمدني بولاية الجزيرة خلال الأسبوع الماضي المبررات التي ساقتها إدارة الاكاديمية لاتخاذ تلك الخطوة، وكشفت في الوقت ذاته أن السفير الألماني ، زارها واعلن إصراره على رفع قضية ابنها الى منظمة “هيومن رايتس ووتش “.

 

وقال جد الطفل الدكتور محمد مساعد في تصريح لـ(الجريدة): إن الأسباب المتداولة ليست صحيحة ، مبيناً أن الطفل الذي تم فصله لم يتجاوز عمره الخمس سنوات ويدرس في الصف الأول بجانب شقيقه منتصر الذي تم فصله أيضاً من قبل إدارة الاكاديمية .

 

وقال : احتكت أسرة ابنتي (ميسون والدة الطفلين ) بأسرة مسيحية ، والمشكلة في الأساس في اليد اليسرى حيث قالت إدارة الاكاديمية لحفيده أن ( اليد اليسرى فيها الشيطان) ولا يجوز تناول الطعام بها ، وأضاف: طفل لم يتجاوز عمره الخمس سنوات كيف يتم فصله بسبب عقدي ، وأردف: الطفل يصلي ويذهب للمسجد ووالدته تحترم الدين الإسلامي بشدة وقالت لإدارة الاكاديمية ما تعلموهم خرافات الشيطان دي وتم فصل الطفلين بخطابات ممهورة من إدارة الاكاديمية، وذكر ان حفيده الذي تم فصله قالت له إدارة الاكاديمية ان الله موجود في السماء إلا أن الطفل قال لهم إن الله موجود فى كل مكان، وكشف د.مساعد عن زيارة السفير الألماني للأسرة بحي القسم الأول بودمدني وأصر على رفع القضية لمنظمة هيومن رايتس ووتش.

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب



Leave A Reply

Your email address will not be published.