حزب الأمة لـ(سودان لايت): حمدوك مقيّد من قبل قادة الانقلاب

الخرطوم : رفقة عبدالله

 

 

 

 

 

قال حزب الامة القومي، إن رئيس الوزراء عبدالله حمدوك لن يستطيع تشكيل حكومته الجديدة، بسبب تقيده من قبل قادة الانقلاب.

واكد القيادي في الحزب عروة الصادق لـ(سودان لايت) أن إحجام القوى الحية عن الاشتراك في تكوين الحكومة الجديدة تلعب دورا في عدم تشكيلها بجانب تمسك شركاء عملية السلام بتواجدهم في الحكومة، رغم اتفاق حمدوك مع البرهان على أن تكون حكومة كفاءات مستقلة.

 

 

وأشار إلى أن حمدوك ظل مترددا حتى في إصدار خطاب نعي أو إدانة أو اتخاذ موقف يليق به كإنسان ناهيك عن رئيس وزراء أتت به ثورة هؤلاء الشباب.

 

 

مضيفاً “فضلا عن تزايد غليان الشارع السوداني جراء الانتهاكات والفظائع التي تنفذها أجهزة تقع تحت مسؤوليته، وهو لا يستطيع منعها وكف أذاها، ولم يفلح في حماية الحقوق الطبيعية التي تكفلها المواثيق الدولية”.

 

 

مشيراً إلى أن عدم تشكيل الحكومة يوازيه فراغ سياسي كبير، لضعف أو انعدام التنسيق بين مكونات الثورة لما طرأ من قطيعة يعمل البعض على زوالها بين قوى الحرية والتغيير ولجان المقاومة والقطاعات المهنية، وأكد أن هذا الفراغ السياسي يحاول الانقلابين ملأه بجماعات سياسية وأخرى قبلية وأخرى انتهازية من بقايا فلول النظام المباد والسدنة، وما اصطلح على تسميتهم بجماعة (القصر).

 

 

منوهاً “ستظل البوابة الرئيسية لاختراق هذا الانسداد هي بتنحي قائد الانقلاب ووحدة قوى الثورة لبداية حوار حول المستقبل ولا جدوى لنقاش أي سبيل للعودة للوراء، وفي حال التعنت وعدم التنحي ستتم التنحية مثلما حدث لسلفه المخلوع”.

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب



Leave A Reply

Your email address will not be published.