إبراهيم الشيخ: نحتاج إلى وسيط أممي محترم وله وزنه

الخرطوم- سودان لايت

 

قال القيادي بالمجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير، إبراهيم الشيخ، إن كل المبادرات التي تترى على الساحة هي حريصة على عملية الحوار وكشف عن أن هناك إشارة الآن لوجود ضامن دولي لإنفاذ ما يتم الاتفاق عليه.

 

وقال الشيخ في مقابلة مع قناة الجزيرة أمس إنهم مهما اجتهدوا فلن يخرجوا بأفضل من الوثيقة الدستورية وعقد الشراكة الذي كان قائمًا بينهم والمكون العسكري .

 

وأضاف :” لكن الخلل الأساسي يأتي من عدم الالتزام بالمواثيق والعهود..بندقية واحدة يمكن أن توجه لصدر القوى المدنية تسلب منها الحكم والامتيازات والوضع المدني الذي كان سائدًا” .

 

وتابع :” وحتى لا يتحقق ذلك وحتى نتفادى طغيان البندقية نحن نحتاج إلى وسيط أممي محترم لديه وزنه وقادر على ضبط الإيقاع”.

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب



Leave A Reply

Your email address will not be published.