منظمة أسر الشهداء: البرهان يخدم (الكيزان) أفضل من البشير

الخرطوم: سودان لايت

 

 

 

 

جزم رئيس منظمة أسر الشهداء، فرح عباس باستحالة الوصول لنتيجة في جريمة فضّ الاعتصام في ظلّ التعثّر الذي حمّل لجنة”أديب” مسؤوليته، ورهن فرح بحسب صحيفة الانتباهة الصادرة، الجمعة، الوصول إلى نتيجةٍ في التحقيق بوجود حكومة مدنية وقضاء نزيه.

 

وأشار إلى أنّ حكومة حمدوك قدّمت للجنة دعمًا محدّدًا بطلبٍ من أسر الشهداء، إلاّ أنّها لم تفعل شيئًا، وقال إنّ بعض التصريحات هدفها إطالة الزمن وإنّ اللجنة بالطريقة التي تعمل بها لم ولن تقدّم شيئًا، وأضاف” اعترضنا منذ البداية على أنّ تكوين اللجنة تمّ بعجالة وتنقصها أشياء كثيرة وأصبح البعض الآن وبعد ثلاث سنواتٍ يردّد حديثنا”.

 

ولفت فرح إلى أنّ اللجنة لن تقدّم شيئًا لجهة أنّها مسيسة، وقال إنّ تاريخ نبيل أديب ـ حسب قوله ـ إنّه كان محاميًا لقوش ويخدم في حزب البشير، وبهذا فنحن حتى إذا جاءت حكومة مدنية لا نتوقّع أنّ تقدّم شيئًا بتكوينها الحالي.

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب



Leave A Reply

Your email address will not be published.