مقتل مدرب في شاختار “برصاصة روسية”

وكالات: سودان لايت

 

 

تلقى نادي شاختار دونيتسك الأوكراني أنباء مروعة، بعدما أعلن الرئيس التنفيذي للنادي سيرهي بالكين في بيان أن أحد مدربي فريق الشباب قُتل بعد الغزو الروسي لأوكرانيا.

وأكد سيرهي بالكين أنّ “رصاصة روسية” كان سبب الوفاة، قبل أن يناشد الشعب الروسي أن يتخذ موقف التحدي ضد رئيس البلاد فلاديمير بوتين.

وقال رئيس شاختار في منشور عبر “فيسبوك”: “قُتل أحد موظفينا أمس، كان مدربا للشباب، قُتل بشظية رصاصة روسية”.

وأضاف بالكين في مناشدة للشعب الروسي: “في الرياضة ، الخوف هو الشعور الذي يقلل من احتمالية الفوز إلى الصفر”.

وتابع: “إن خوفك من التحدث علانية ضد الحرب في أوكرانيا قد دمر المدن، وخوفك هو مقتل الآلاف والآلاف بين السكان المدنيين، وخوفك هو موت الأطفال ومصير الملايين المشوهين”.

وأتم رئيس شاختار قائلا: “خوفك من معارضة النظام الدموي هو أكبر هزيمة لك”.

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب



Leave A Reply

Your email address will not be published.