(الشيوعي) يدعو إلى الاتّفاق على برنامجٍ لما بعد (السقوط)

الخرطوم :سودان لايت

 

قال القيادي بالحزب الشيوعي صديق يوسف، إنّ حزبه هو أوّل من طرح مبادرة الجبهة العريضة في شهر يوليو من العام الماضي، وأكّد أنّه كان يهدف إلى إسقاط حكومة حمدوك.

وقال يوسف في تصريحاتٍ لصحيفة الصيحة الصادرة اليوم الثلاثاء، “قمنا بإصدار وثيقة وقمنا بتوزيعها لكافة القوى السياسية الفاعلة في المشهد السياسي”.

وأردف” بعد انقلاب 25 أكتوبر برزت عدّة مبادرات ورؤى تحمل نفس الفكرة وأحيانًا نفس الاسم، من بينها لجان المقاومة وتجمّع المهنيين وأحزاب سياسية أخرى”.
وأشار إلى أنّ الفارق الأساسي فيها أنّها تعتمد بشكلٍ أساسي على ما الذي سيحدث بعد إسقاط الحكومة.
وأكّد أنّ كافة الأحزاب تشترك في مبادراتها على إسقاط الحكومة، لكنها تختلف في الرؤية لما بعد الإسقاط.
وشدّد على ضرورة وجود اتّفاق مسبق لما بعد الإسقاط والاتّفاق على برنامجٍ واضحٍ متّفق عليه.

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب



Leave A Reply

Your email address will not be published.