مقتل رقيب بالاستخبارات العسكرية أمام القصر الجمهوري

الخرطوم : سودان لايت

قتل رقيب بالاستخبارات العسكرية يدعى ميرغني الجيلي، امام القصر الجمهوري بالخرطوم، أثناء تقدمه من موقعه في محاولة للتحدث مع المتظاهرين الذي وصلوا بالقرب منه في موكب 8 مارس.

وبحسب موقع سوداني نت أنّ الرقيب تعرّض إلى الضرب بطريقة وحشية من قبل المتظاهرين وتم تجريده من ملابسه وتركه في حاله إغماء، واستشهد بعد أن تم نقله إلى مستشفى السلاح الطبي.

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب



2 Comments
  1. عادل حسن says

    لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم. لو كنت مسؤولا ما تركت مدنيا أمام بوابات القصر حتى لو يموتوا جميعا، وصل بنا الحال بالاعتداء على قواتنا الأمنية، فهؤلاء لا رادع لهم إلا القتل.

  2. احمد says

    له الرحمة والمغفرة والعتق من النار

Leave A Reply

Your email address will not be published.