استعادة سيارات حكومية نهبتها مجموعات مسلحة بغرب السودان

وكالات – سودان لايت

أرجعت قوة أمنية مشتركة سيارتان تتبعان لوزارة المعادن استولى عليها متفلتين تحت تهديد السلاح بولاية شمال دارفور غرب السودان بعد ساعات من الحادثة.

وكانت السيارات المسروقة تقل أفراد يعملون في هيئة الأبحاث الجيولوجية التابعة لوزارة المعادن، تعرض سائقها لتهديد بالسلاح من قبل مجموعات مسلحة وأجبروهم على تركها قبل أن تلاحقهم قوة أمنية وتستعيدها.

وعادت حوادث النهب المسلح والانفلات الأمني تطل برأسها من جديد في عدد من مناطق ولاية شمال دارفور في ظل هشاشة أمنية تعاني منها الولاية وشهد الطريق الرابط بين مدينتي الفاشر ونيالا تكرار حوادث نهب مسلح أشاعت أجواءً من الخوف وسط السكان كما أوردت مزمز.

وقال وزير المعادن محمد بشير ابو نمو في تعميم صحفي السبت، أنه ظل في حالة متابعة مستمرة مع فريق الوزارة بالخرطوم ومع والى شمال دارفور نمر عبد الرحمن الذي أبدى تفهماً فورياً وحرك كل الأجهزة الأمنية، بالولاية من منطقة الكومة حتى تم استعادة السيارات في وقت قياسي.

وأكد أن هذا الإنجاز الكبير للأجهزة الأمنية يؤكد يقظتها وسعيها الدؤوب نحو المحافظة على أملاك الدولة وحمايتها من الأيادي التي تتربص بها.

وأضاف “عليه نؤكد في وزارة المعادن أن مثل هذه الأحداث لن تمنعنا من العمل الدؤوب للوصول لمواقع الإنتاج في جميع بقاع السودان، وأننا عازمون على تأدية مهامنا مهما كانت الصعاب”.


Leave A Reply

Your email address will not be published.