مواطن يبتكر «أداة العقرب» للقبض على المطلوبين

وكالات – سودان لايت

 

 

تزخر دولة الإمارات بكوكبة من الموهوبين والمبدعين والمبتكرين القادرين على تحقيق الإنجازات العلمية، واستثمار قدراتهم بما ينفع أنفسهم ووطنهم، ومن هؤلاء الإماراتي محمد أحمد البلوشي، الذي أطلق ابتكاراً للقبض على المطلوبين دون التسبب لهم بأذى وأسماه «أداة العقرب».

وقال البلوشي إن «أداة العقرب» يستخدم فعلياً في عمليات القبض على المطلوبين دون أن يتسبب لهم بأي أذى، عن طريق الساق أو الفخذ وشل حركتهم وتقييدها، وهو مزود بزناد لإجراء عملية القبض، ومزود بخطاف ثابت لعملية السحب أو التثبيت، والخطاف الآخر لعملية القبض وتثبيت الأداة حسب حجم ساق المطلوب، كما أنه مزود بقفل داخلي يحكم عملية القبض، ونظام القفل مدرج بحيث لا يستطيع المطلوب الإفلات منه، ومزود بنابض لتجهيز الزنبرك لعملية القبض والسيطرة، والخطافان مزودان بمادة مطاطية قوية لتخفيف عملية «اللدغة» أثناء القبض» بحسب ما أفادت البيان.

وقال البلوشي إن كل مبتكر مواطن يطمح فعلياً إلى وضع اسم الإمارات على الخريطة العلمية العالمية، ورفع علمها في سماء الاختراعات والابتكارات، منوهاً بالدعم الذي تقدمه القيادة الرشيدة للشباب المبتكرين والمبدعين، ممثلة بصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة «حفظه الله»، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات.

وأضاف البلوشي في حديثه لـ «البيان»: «نعم، نؤكد كمواطنين مدى الاهتمام الكبير الذي توليه القيادة الرشيدة للدولة لشباب وشابات الوطن من الموهوبين والمبتكرين والمخترعين عبر رعايتهم وتنمية مهاراتهم وتوفير الإمكانات اللازمة لهم».

تصميم
وتابع البلوشي: «أريد التنويه إلى ماهية تصميم أداة العقرب بحيث لا تحتاج مطلقاً إلى تكلفة عالية أو تقنيات أو معدات تقنية معقدة، وأؤكد بأنها أداة تسهم في القبض على المجرمين أثناء ملاحقتهم، دون إلحاق الأذى بهم، والحفاظ على سلامتهم الجسدية من الآثار التي قد تسببها عمليات الملاحقة والدَّهم للمجرمين».

مشاركة
ويحرص البلوشي على المشاركة في معارض الابتكار، وتحقيق الاستفادة من جلسات وورش العمل التخصصية في مختلف مجالات الابتكار، والتعرف في الوقت ذاته على أبرز الحلول والأدوات المبتكرة التي طورتها الجهات المعنية. ودعا البلوشي الموهوبين والمبدعين إلى ضرورة العمل على تحقيق طموحاتهم وأحلامهم، وأن يحرصوا كل الحرص على الارتقاء في سلم العلم والمعرفة والابتكار وتحقيق الريادة لأنفسهم ووطنهم.

وأضاف: «ما أجمل لو حرص كل مبتكر إماراتي بأن يضع نصب عينيه العمل على تصنيع منتج علمي إماراتي بمعايير عالمية تحت شعار صنع في الإمارات». ولفت إلى أنه تكمن الأهمية في دعم الابتكار والإبداع في تحقيق التنمية المستدامة في دولة الإمارات.


Leave A Reply

Your email address will not be published.