مسؤول سابق بالمريخ لـ(سودان لايت): خسارة الهلال لن تكون الأخيرة

الخرطوم: سودان لايت

 

 

دعا القيادي السابق بمجلس المريخ علي أسد، إلى ضرورة التوّحد والوقوف عن مسبّبات الخسارة التي تعرّض لها الفريق في مباراة الديربي أمام الهلال بمسابقة دوري أبطال إفريقيا.

وقال أسد في تصريحاته لـ(سودان لايت)، إنّ المنافسات لن تقف عند الهزيمة التي تلقاها المريخ من الهلال في الجولة الرابعة من دور المجموعات لأبطال إفريقيا، مبينًا أنّه لا يوجد نجاح مستمرُ ولا نكبات وعقبات متواصلة.

وأضاف” بكلّ تأكّيد، لن تتوقف المباريات سواء في المنافسات المحلية أو الإفريقية، فالأمر سيتواصل وسيكون هناك نتائج إيجابية وسلبية، ولكن الأمر المؤكّد أنّ التقدّم سيكون مدى الاستفادة من السلبيات”.

دور كبير

يشير أسد في تصريحاته لـ(سودان لايت)،”، إنّه يتوّجب على الجهاز الإداري والفني عقد اجتماعٍ من أجلّ بحث الأسباب التي أدّت إلى النتيجة الأخيرة في البطولة الإفريقية.

وقال أسد في سياق حديثه، إنّه يجب على الجهاز الفني مطالبّ بإطلاع الجهاز الإداري على الأسباب التي أوصلت إلى هذه الهزيمة.

وأكمل” المواجهات والمناقشات حول أسباب الهزيمة هو أقصر طريق للحلّ وتجاوز المحطة الصعبة التي يتواجد فيها الفريق حاليًا”.

المريخ في المنافسة

رأى علي أسد في سياق حديثه لـ(سودان لايت)، أنّ المريخ ما زال في منافسة أبطال إفريقيا، لافتًا إلى أنّ الفريق يحتاج إلى التركيز في الجولات الأخيرة من أجلّ حسم تأهله إلى الدور المقبل من البطولة.

وأردف” أعتقد أنّ الخطوة المقبلة تقع على الجهاز الفني الذي سيكون مطالبًا بالوقوف عند هذه الخسارة ومراجعة الأسباب التي أدّت إلى فقدان النقاط”.

وتابع” أعتقد أنّ معالجة القصور الفني والتوقف عند الأخطاء سيمنح الفريق المسار الصحيح”.

هذه رسالتي للجماهير

أرسل عضو مجلس المريخ السابق علي أسد، رسالةً إلى القاعدة الجماهيرية بالنادي، مطالبًا إياه التركيز على تشجيع الفريق والانصراف إلى الدعم سواء كان إداريًا أو فنيًا.

وتابع” على جماهير المريخ أنّ تعمل على دعم الفريق في الفترة المقبلة لأنّها صعبة للغاية ويجب التكاتف والانصراف للتشجيع لا أكثر”.

وأردف” دائمًا ما يكون للانتصار بابٌ واحدُ، أمّا الهزيمة فلها أبواب عديدة”.

الإدارة عليها التصحيح

قال علي أسد لـ(سودان لايت)، إنّ هناك إخفاقات عديدة ظهرت في عمل المجلس الحالي، مبينًا أنّه يتوّجب على الإدارة العمل على حلّها حتى لا تتفاهم.

ويرى أسد، أنّ الحلّ يتمثّل في الاجتماعات المتواصلة، والمناقشات وجهًا لوجه.

وأردف” صحيح هناك إخفاقات، ويجب على المسؤولين في النادي إداريًا حاليًا أنّ ما جرى ليس نهاية المطاف، يجب مناقشة الأمور بتروٍ ودون أيّ قراراتٍ تؤدّي إلى كارثة أكبر”.


Leave A Reply

Your email address will not be published.