توضيح من حركة تحرير السودان بشأن رفض عبدالواحد مقابلة مناوي بجوبا

الخرطوم :سودان لايت

 

اقرت حركة تحرير السودان؛ بصحة واقعة رفض رئيسها عبدالواحد محمد نور؛ مقابلة مني اركو مناوي حاكم إقليم دارفور؛ بجوبا.
وقال محمد عبد الرحمن النار؛ الناطق الرسمي باسم الحركة؛ في تعميم: لقد تداولت الكثير من المواقع الإلكترونية والناشطون خبر رفض الرفيق عبد الواحد محمد أحمد النور رئيس ومؤسس حركة جيش تحرير السودان مقابلة القائد مني أركو مناوي بجوبا، وقد دار لغط كثيف حول هذا الأمر، وعليه نؤكد الآتي:
إن الخبر صحيحاً ، والرفض لم يأتِ لشخص القائد مناوي، ولكن لأنه جزءًا من إنقلاب 25 أكتوبر الذي رفضه شعبنا ونحن من بينهم؛ فلا يمكن بأي حال من الأحوال الجلوس مع الإنقلابيين أو داعميهم ، فالمعركة هي معركة اسقاط الإنقلاب وليس الإعتراف به والتصالح معه.


Leave A Reply

Your email address will not be published.