مدرّب سوداني يصنع مستقبل الكرة الصينية ببكين

وكالات – سودان لايت

قدم الشاب السوداني خالد بكري إلى العاصمة الصينية بكين، في العام 2011. وهو يعيش الآن في هذه المدينة الكبيرة منذ 11 عامًا، حيث يعمل في تدريب الناشئين في كرة القدم في أحد نوادي بكين منذ 9 أعوام، بحسي “صحيفة الشعب الصينية.

وقد ساعد خالد في السنوات الماضية العديد من الأطفال، الذين يصفهم بمستقبل كرة القدم الصينية، على إتقان لعب كرة القدم وتحقيق أحلامهم في هذه اللعبة بتدريبه الاحترافي وصبره وعنايته بحسب البيان.

في الوقت نفسه، يقول خالد بأنه حقق تطورا كبيرا على المستوى الشخصي من خلال تجربته في بكين أيضا، كما شعر بالسعادة والرضا اللذين جلبتهما له هذه المهنة.

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب



Leave A Reply

Your email address will not be published.