وصول تعزيزات أمنية جديدة إلى الجنينة لبسط هيبة الدولة

الخرطوم- سودان لايت

 

أكد والي ولاية غرب دارفور خميس عبدالله ابكر، أن حكومته إتخذت حزمة من التدابير الأمنية لتعزيز الإستقرار بالولاية.

 

وقال في مؤتمر صحفي عقده بالجنينة، إن هناك عددا من القوات النظامية وصلت الولاية ، متوقعا وصول قوات أخرى خلال اليومين القادمين إلى الولاية قادمة من المركز ، فضلا عن قوات مماثلة للحفاظ على المدنيين بمحلية كرينك.

 

وأعرب الوالي عن أسفه للأحداث التي اندلعت بمحليتي كرينك والجنينة، واصفا أحداث كرينك بأنها تعد جريمة أخلاقية، منوها الى ان عدد القتلى يقدر بنحو 201 قتيلا و103 جريحا مبينا جهود حكومته في تشكيل لجنة تحقيق لكشف هوية الجناة في غضون الأيام المقبلة وتقديمهم للعدالة .

 

وأشار الى ان حكومته فور إندلاع احداث كرينك أرسلت تعزيزات أمنية، وأدت هذه الأحداث خلال يوم أمس الى نزوح عدد من سكان أحياء الجمارك والجبل وكريندق والمدارس إلى داخل المدينة .

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب



Leave A Reply

Your email address will not be published.