وفد سيادي يصل الجنينة وينخرط في إجراءات

 

الخرطوم- سودان لايت

أكد عضو مجلس السيادة الإنتقالي عبدالباقي عبدالقادر الزبير رئيس اللجنة الاتحادية، التي شكلها مجلس السيادة ووصلت مدينة الجنينة، أن زيارة اللجنة تهدف للوقوف والإطلاع على حقيقة الأوضاع ميدانيا في جوانبها الأمنية والإنسانية والصحية، ورفع التوصيات لمجلس السيادة بغرض اتخاذ القرارات وإيجاد الحلول السريعة واللازمة لها.

واستمعت الى تنويرِ ضافي من والي غرب دارفور، رئيس لجنة أمن الولاية، خميس عبدالله أبكر، حول حقيقة الأحداث التي شهدتها منطقة كرينك مدينة الجنينة، خلال الأيام الماضية والتي  بلغ عدد القتلى فيها 167 بجانب 115 جريح ومصاب.

 

وقال والي غرب دارفور، في تصريح صحفي، عقب الاجتماع إن الولاية تمر بظروف صعبة، جراء تكرار الصراع القبلي بين الفينة والأخرى، مشيرا إلى أنه رغم المجهودات والتدابير التي اتخذتها حكومة الولاية بالتنسيق مع الأجهزة النظامية الموجودة بها، الا ان الاعتداءات والصراعات القبلية مازالت تتكرر.

وأضاف والي غرب دارفور، أن الحدود الواسعة التي تمتد لأكثر من 750 كيلومتر مع الجارة تشاد والانفتاح على عدد من الدول وغياب هيبة وسلطة القانون وإفلات المجرمين من العقاب، من الأسباب التي تساهم في تكرار هذه الأحداث.

وأكد خميس حاجة الولاية، إلى قرارات وسند قانوني من المركز والأجهزة النظامية حتى تستطيع حسم الصراعات القبلية، وتطبيق هيبة وسلطة القانون وسيادة الأمن وتحقيق الاستقرار بالولاية.

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب



Leave A Reply

Your email address will not be published.