السفارة المصرية بالخرطوم تبشر الشعب السوداني بمفاجأة سارة

الخرطوم: سودان لايت 

أعلنت السفارة المصرية بالخرطوم، عن بشرى سارة للشعب السوداني، بوصول أجهزة الربط الكهربائي بين السودان ومصر، إلى ميناء بورتسودان، وتم نقلها إلى شمالي السودان، لرفع قدرة طاقة الربط الكهربائي.

وأكد سعادة السفير المصري بالخرطوم الأستاذ حسام عيسى، في بيان صحفي اليوم الخميس طالعه (سودان لايت)، عن وصول أجهزة الربط الكهربائي بين السودان ومصر، والتي تسمى “معوضات القدرة غير الفعالة”، إلى ميناء بورتسودان، ونقلتها وزارة الكهرباء السودانية إلى الشمالية، للبدء في الأعمال المدنية الخاصة بتلك الأجهزة.

وتمكن هذه الأجهزة السودان، من رفع قدرة طاقة الربط الكهربائي من (70 ميجاوات) إلى (300 ميجاوات)، ثم (1000 ميجاوات)، وأكدت السفارة دعم مصر المستمر للسودان الشقيق في شتى المجالات وهو ما يعد أولوية أولى لمصر وحكومتها وشعبها.

 

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب



Leave A Reply

Your email address will not be published.