خطاب من السلطات يثير جدلا في محاكمة مدبري انقلاب الإنقاذ

الخرطوم- سودان لايت- أجلت محكمة مدبري انقلاب 1989 جلساتها اليوم بالخرطوم بسبب مرض المتحري فى القضية على أن تستأنف جلساتها فى السابع عشر من شهر مايو الجارى.

 

وشهدت الجلسة نقاشا حادا بين ممثلي الاتهام والدفاع الامر الذى دعا قاضي المحكمة  للتدخل لحسم الجدل.

وكانت الجهات المختصة بحماية وترحيل المتهمين قد طالبت المحكمة بضرورة عودة المتهمين الى السجن قبل بدء مليونيات الثورة من أجل الحفاظ على سلامتهم.

 

من جانبه طالب المحامي عبد الباسط سبدرات محامي المتهم البشير وعدد من المتهمين بمواصلة الجلسات تحت أي ظروف او عقد الجلسات في سجن كوبر محل حبس المتهمين، معترضا على رفع الجلسة بسبب المسيرات بينما اعتبر سبدرات ظروف  المتحري المرضية  أمرا مقبولا يتطلب تأجيل الجلسة.

وطالب وكيل النيابة الأعلى ممثل الاتهام يرفع الجلسة لظروف المتحري و قال ان المليونيات قامت من أجل تحقيق العدالة، مشيرا إلى أن السلطة الحالية جاءت من الشعب ملتمسا من المحكمة ان تمنع الدفاع  من إرسال أي رسائل سياسية عبر الاستفادة من بث جلسات المحكمة.

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب



1 Comment
  1. ismaiel says

    محاكمه هزليه ولا معنى لها مع جرائم الاباده الجماعيه وقتل الناس المستمر حتى الآن من ازيال النظام المباد..

Leave A Reply

Your email address will not be published.