خالد سليمان يكتب: أحلام الفتى الطائر..

٠ خمسه أعوام أو أكثر والأقدار تتلطف بالهلال وتقسو على غريمه …..
٠ أكثر من عشرة مباريات جمعت بين الفريقين … يأتى فيها الهلال وهو مدجج بكل أسلحته … كشفه لا يعرف النقص وصفوفه لا تشكو غياباً … ولاعبيه لا تغشاهم إصابه ….
• يدخل الهلال المباراة وهو ينعم بإستقرار إدارى وفنى لا يتوافر لخصمه … إستمر ذلك الوضع طيلة رئاسة ( أشرف الكاردينال ) ولم يفقد الهلال ( نعيم الاستقرار ) أبداً فقد إختار له ديكتاتور الإتحاد السابق لجنة تسيير تضمن له إستقراراً دائماً بينما ضن وبخل على المريخ بذات الإستقرار ….
• لكنه العدل الإلهى فقد إستطاع المريخ رغم عنت ظروفه … وجور الأيام …. وظلم ذى القربى أن يجتاز الهلال مراراً حتى كاد أن يردم الهوة ويلغى الفارق الذى صنعه جنود ( صلاح أحمد صالح ) …
• لا جديد هذه المرة … هى الظروف نفسها … الهلال الأكثر حظاً … والأوفر إستقراراً … و الأكمل صفوفاً كان يمنى النفس أن يظفر بمنافسه المثخن الجراح …. ناقص الصفوف … تعيس الحظ والأقدار ….
• فريق ينعم بالهدوء وآخر يمور صراعاً … ويتنازعه مجلسين …. رئيس يبنى وآخر تفرغ للخراب والدمار ولازال يحلم بسنوات أخرى يجهز فيها على ما تبقى من المريخ …..
• أشفقنا كثيراً على ( أبراهيم حسين ) وهو يدخل لقاء القمة بكتيبة نصفها معطوب … أو عائد من إصابه … وبهجوم يلعب فيه ( يافعين ) ….
• كعادته ملأ ( صحاف ) الهلال الدنيا ( ضجيجاً ) وشطح خياله كثيراً ….
• متى توعد ( الصحاف )المريخ فصدق وعيداً ؟؟؟
• فى كل مرة يزيد ( الصحاف ) عيار ( الرشاقة ) تطيش سهام الهلال وينال المعلوم أو فى أفضل الأحوال يخرج بنتيجة كالتى ظفر بها أمساً ….
• ما الذى توافر لابراهومه فى مباراة الأمس وبذات القدر ما الذى لم يتوافر لمدرب الهلال الثرثار ؟؟؟؟
• فقد الأول أكثر من نصف دسته من لاعبيه المؤثرين بينما نعم الثانى بكامل أسلحته … وزاد عليها بثلاثة من المحترفين ومع ذلك عجز أن يقهر خصمه …..
• متى يفوز الهلال على المريخ يا خفيف الدم ؟؟؟؟
• تنبأ ( الخفيف ) بشطب المريخ للاعبيه عقب إنتصار فريقه علماً أن إنتصارات الهلال لا تكون إلا فى أعمدته وفى خياله الخيول ….
• هل يستطيع الهلال نزال المريخ وهو يلعب بدون ( الغربال ) و ( أبو عشرين ) ؟؟؟ هل سيصمد ربع زمن اللقاء ؟؟؟
• فقد المريخ نصف كتيبته فى كل أو معظم لقاءات القمة الأخيرة ومع ذلك عجز الهلال من أن ينال منه …
• هل هنالك فريق فى الدنيا يستطيع قهر نده عشرات المرات وهو بظروف المريخ ؟؟؟
• طالما تحدث ( الخفيف ) عن الشطب … والمشطوبين … لماذا لا تستفيد إدارة الهلال من عبقريته وتقوم بشطب اللاعب ( الخور ) أو المعبر الذى شيده الهلال لعبور ( تونى ) … كم مرة عبر ( تونى ) كوبرى ( بانقا ) بالامس ؟؟؟
• هو ( بانقا ) دا نيجيري ومحترف … أم هو ( بانقا ) السودانى ؟؟؟؟ فمحليته تطغى على ما عداها
• راجل فيه شبه من ناس فارس عبدالله …. وأطهر بالنسبه لمحترف نصف المليون ( على معلول )
• لم أتوجس من غياب ( السمانى ) و ( التش ) و ( أمير ) ولا أن المريخ سيعتمد فى هجومه على ( شبلين ) … لم تخيفني ظروف المريخ ولا جاهزية خصمه … لم أحفل بهجوم فيه ( الغربال ) و ( والشعلة ) و ( المزمل ) ليقينى أنهم يلعبون فقط فى أعمدة ( الظريف ) …
• ما كان يقلقنى طيلة الأيام التى سبقت اللقاء هو غياب العمود إياه …..
• ما ظهر عمود ( لإستيف ) قبل لقاء القمة وإلا إمتلأ أهل المريخ ثقة وتفاؤلاً ..
• وكالعادة ذهبت أحلام ( زلوط ) أدراج الرياح …
• متى يتخلص الرجل من ( الكوابيس ) ومن أحلامه المزعجة ؟؟؟؟
• أثبتت مباراة الأمس ( الإنطباعية ) المقيته التى طالما تآذى منها المريخ كثيراً وطويلاً … ترى هل كان تألق التاج يعقوب مجرد صدفه ؟؟؟ أم أنه كان ضحية من أخذوه ( تجوالاً ) فى مختلف خانات الملعب ؟؟
• لم يعان فريق من ( الإنطباع ) و ( المزاجية ) و ( الحب والكراهية ) مثلما عانى المريخ …
• كم لاعب فى المريخ كان ضحية ( المنتديات ) و ( المزاج ) و ( الإستلطاف ) و ( القبول ) ؟؟؟
• آخر الحدقات :
• وصل الأهلى محطة النهاية فى طريقه للقبه الحادى عشر … سيحمل الاهلى ( كأس ) البطولة فأي ( كأس ) سيحملها من أدمنوا ( العياط ) ؟؟؟؟
• كتب الأستاذ ( المناضل ) محمد عبد الماجد ( هامزاً ) عن ما سماه دعم الفريق ( حميدتي ) … فإذا إفترضنا أن دعم الفريق حقيقةً فما الغريب فى ذلك … وهل يظن المناضل الإنتقائى أن الجوهرة الزرقاء بناها الكاردينال ؟؟؟ الم يشاهد ( عشرة بلدى ) التى جمعت بين كاردينال النظام وقائد النظام ؟؟؟ وهل جحد مناضل المناسبات أموال التصنيع الحربى ؟؟؟ وأموال أشقاء المخلوع ؟؟؟
• النضال … والغيرة على المال العام ثوب لا يليق ولا هو مقاس يناسب الهلال …. مال الحرام طعمتوه …مال الشعب والغلابة استحلتوه … مال المؤتمر نالكم منه ثواب فعلام النضال ؟؟؟
• إلى متى سيظل ( زلوط ) الهلال معلقاً فى حبله يحلم ( يقظةً ) ؟؟؟؟
• بكم إكتسح الهلال المريخ ؟؟؟؟ وكم هدفاً سجل من رشحهم زلوط ؟؟؟
• أحرز ( الغربال ) بعد عودته ( للحظيرة ) هدفين فى المريخ … أحد هذين الهدفين تمريرة من ( عيد ) تجاوزت حارس المرمى …
• هدفان فى المريخ إستلزمت أن يجمع لها القوم أموال اليتامى والمساكين والغارمين … والتصنيع … والمؤتمر أيضاً دفعوها ثمناً للغربال …. عفواً … للمحتال ومع ذلك يذرفون دموع التماسيح على أموال آل دقلو لا لشيء سواء أنهم لم ينالوا منها نصيب …..
• وما زال ( أبراهيم الطائر ) يهزأ أحلاماً ….
• آخر خبر : وصل الاهلى بطل القرن المباراة النهائية لكأس الأبطال بمعية الهلال السودانى …..
• ولمن أتوا هذه الدنيا بعد التسعينات نذكر أن الهلال بلغ المباراة النهائية قبل ذلك مع الأهلى تحديداً لكن كان هنالك حكماً يفوق فى الظلم ( حكامهم ) سرق اللعين ( جهدهم ) فطار ( الكاس ) …..
• يا دا ( الكاس ) ….. لاراش سرق الكاس …..
• لاراش بتاع منو يا عم ؟؟؟؟؟


Leave A Reply

Your email address will not be published.