جهاز المخابرات يستدعي قيادات بالحزب الشيوعي

الخرطوم – سودان لايت – كشفت هيئة محامي دارفور؛ عن أن جهاز المخابرات العامة السوداني؛ استدعى السكرتير السياسي للحزب الشيوعي محمد مختار الخطيب وعضو اللجنة المركزية للحزب صالح محمود، إلى مقره بالخرطوم بحري، للتحقيق معهما حول رحلة جوبا.

 

وأفرجت السلطات فجر الجمعة عن الخطيب ومحمود، بعد ساعات من اعتقالهما الذي جرى فور عودتهما من جوبا التي وضعا فيها قيد الإقامة الجبرية ليوم قبل أن تأمر السلطات الأمنية هناك بترحيلهم للخرطوم.

وقالت الهيئة في بيان السبت؛ إنه “عقب الإفراج عن الخطيب ومحمود طلب منهما جهاز الأمن ــ المخابرات العامة ــ الحضور إلى مقره بالخرطوم بحري”
وأشارت إلى أن الخطيب ومحمود ذهبا إلى مقر الجهاز، حيث تم إبلاغهم بأن ما حدث ليس اعتقالا وإنما توقيف للتحقيق معهما بشأن الرحلة إلى جوبا، ولم تكن هناك مسائل أخرى”
وشددت هيئة محامي دارفور على عدم امتلاك جهة الحق في منع مقابلة السودانيين لرصفائهم بحركات الكفاح المسلح للحوار في قضايا البلاد التي اعتبرتها بمثابة مسؤوليات وطنية.
وأجرى وفد الحزب الشيوعي محادثات في جوبا مع رئيس حركة تحرير السودان عبد الواحد نور، قبل أن يغادروها إلى معقل الحركة الشعبية ــ شمال في منطقة كاودا وعقدوا لقاءا مع قائدها عبد العزيز الحلو


Leave A Reply

Your email address will not be published.