“الشعبية” تكشف شروط دمج قواتها في الجيش

الخرطوم : النورس نيوز

هددت الحركة الشعبية قطاع الشمال، بعدم دمج جيشها إلا بعد إجراء إصلاح حقيقي في القطاع الأمني في السودان. وقالت إنه في حال تعذر إجراء إصلاح حقيقي فى القطاع الأمني، أنّ ذلك “يعنى حتمية بقاء الجيش الشعبي كقوة رادعة لحماية شعبنا والحيلولة دون وقوع إبادة جماعية جديدة ضد الشعوب المهمشة” وكحارس وضامن لأي اتفاق سلام يمكن التوصل له مع حكومة الأمر الواقع في الخرطوم.

 

ونفت الحركة الشعبية قطاع الشمال، تصريحات المتحدث الرسمي باسم وفد الحكومة الانتقالية، خالد سلك، الذي قال إن “هناك توافقا تاما بين طرفي التفاوض بخصوص دمج قوات الدعم السريع في الجيش السوداني، والاتفاق التام حول علاقة الدين بالدولة”، ووصفت تلك التصريحات بالعارية عن الصحة وتضليل مقصود للرأي العام.

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب


Leave A Reply

Your email address will not be published.