“فيصل وقمر الدين ورشيد” يشرفون ختام ورشة الصحافة الاستقصائية

الخرطوم: سودان لايت

أكد رشيد سعيد وكيل أول وزارة الثقافة والإعلام وجود خطة طموحة للتدريب والإصلاح الهيكلي المؤسس للمؤسسات الإعلامية لتواكب متطلبات مراحل الفترة الانتقالية، وقال نعمل الآن على إعادة أكاديمية علوم الاتصال، للعمل وفق رؤى مختلفة، معلنا وصول معدات تدريب حديثة من فرنسا للأكاديمية ستكون جاهزة خلال الأسبوع المقبل .

 

وابان سعيد خلال مخاطبته اليوم ختام الورشة التدريبية للصحافة الاستقصائية، التي نظمها مركز طيبة برس الإعلامي في الفترة من ٢٥-٢٧ يونيو الجاري، بمشاركة عشرون إعلاميا وتشريف الأستاذ فيصل محمد صالح وعمر قمر الدين، مستشارا رئيس مجلس الوزراء للإعلام والشراكات الدولية، ابان أن اتحاد إذاعات الدول العربية وعد بتحويل الأكاديمية الي مركز تدريب إقليمي، وان عملية تعيين مدير لها تخضع الآن للمنافسة كاشفا عن القيام بدراسة لمعرفة اجتياحات الإعلاميين ب١٣ ولاية بدعم من المعونة الأمريكية .

 

ورحب الأستاذ رشيد سعيد بكل المبادرات التي تخدم الفترة الانتقالية، مؤكدا ضرورة وجود صحافة متخصصة حرة و مستقلة، تواكب متطلبات مراحل الفترة الانتقالية، وقال إن الأجواء مناسبة الآن لتقديم هذا النوع من العمل الصحفي، وأكد السعي لاستعادة بريق الصحافة بالجلوس مع الناشرين والصحفيين، مبينا وجود مشاورات للدخول في شراكات من أجل تقليل تكلفة الصحافة ودعمها، ووصف إعفاء ورق الصحف من الجمارك بجهد المقل .

 

وأشاد الأستاذ فيصل محمد صالح بالمنظمة العربية للصحافة الاستقصائية وهي تقدم تحقيقات مذهلة عبر تاريخها الطويل، شارك فيها عدد من كبار الصحفيين بالوطن العربي .

 

كما أشاد بطيبة برس على جهودها ، وبالشراكة المثمرة مع أريج في تقديم نواة لصحافة استقصائية بالسودان وتمنى فيصل رؤية ثمار هذا التدريب في كشف عدد من القضايا رغم التكلفة والجهد لإنجاز التحقيقات الاستقصائية .

وتجدر الإشارة ان المحاضرات قدمها مختصون من المنظمة العربية للصحافة الاستقصائية (أريج) عبر تطبيق زووم بالتعاون مع منظمة أوبن سوسيتي.

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب


Leave A Reply

Your email address will not be published.