انعقاد جلسة محاكمة المتهمين في قضية هيثرو في غياب هيئة الاتهام

الخرطوم : سودان لايت

عقدت المحكمة اليوم (الاثنين) جلسة محاكمة المتهمين في قضية فقدان خط هيثرو في غياب ممثلي الاتهام عن الحق العام ممثلين للنيابة العامة دون ايراد اسباب مبررة لغيابهم.

ويواجه الاتهام في القضية وزير المعادن بالعهد المباد كمال عبداللطيف ومدير شركة الفيحاء القابضة العبيد فضل المولى .

ورفضت المحكمة الخاصة المنعقدة بمعهد تدريب العلوم القضائية باركويت برئاسة قاضي الاستئناف عبدالمنعم عبداللطيف ، طلب مستشارة قانونية بوزارة العدل ممثلة الاتهام عن الحق الخاص عن شركة سودانير ،بتاجيل الجلسة لاخرى لغياب ممثلي الاتهام عن الحق ، وذلك بعد نما الى علمها نقل احد اعضاء هيئة الاتهام الى نيابة اخرى – بينما عضو الاتهام الآخر لم يعرف اسباب غيابه عن الجلسة وتم الاتصال به هاتفيا الا انه لايجيب.

وقررت المحكمة رفض طلب تاجيل الجلسة وذلك لان غياب الاتهام عن الحق العام غير مبرر بحد تعبيرها ، وامرت بسماع افادات شهود الاتهام في الدعوى الجنائية .

من جهته استمعت المحكمة الى اقوال شاهد الاتهام الثالث الأمين العام السابق لمجلس ادارة الشركة السودانية للخطوط الجوية (سودانير ) عبدالرحمن فضل ، الذي افاد بانه تم تعيينه بسودانير منذ الاول من ديسمبر في العام 1977م كمساعد بالادارة المالية وتنقل فيها حتي تركه العمل في العام 2016م بانه تم تشكيل لجنة فنية للتفاوض بشان دخول عارف لسودانير الى جانب اللجنة المكونة من مجلس ادارة الشركة انذاك وذلك في اطار خصخصتها.

مبيناً بان المتهم الثالث العبيد فضل المولى حضر التفاوض حينها ممثلاً لشركة الفيحاء – بينما كانت عارف قد اوفدت مفاوضين كثر للدخول بسودانير علي راسهم مديرها العام المكلف على ديشتي بحد تعبيره .

لافتاً الى ان عارف والفيحاء دخلتا كشريكين الى الشركة في العام 2007م حتي فضت شراكتهما في نهاية يونيو للعام 2009م ، مشيراً الى انه يعتبر فض الشراكة بين عارف وسودانير قد تم قانونيا وذهبت لحالها – الا ا نه وعمليا مازالت موجودة .

وأشار إلى ان المتهم الثاني وزير المعادن الاسبق كمال عبداللطيف وبموجب تفويض من وزير المالية الراحل الزبير احمد الحسن ، قام بالتوقيع علي عقد تنازل سودانير عن اسهم لعارف الكويتية وقال الشاهد للمحكمة بان هناك (10) من الدستوريين السابقين كانوا أعضاء بمجلس ادارة الشركة السودانية للخطوط الجوية (سودانير) وقت التنازل بالبيع عن اسهم منها لمجموعة عارف الكويتية.

في ذات الاتجاه اوضح شاهد الاتهام الرابع مدير الشئون المالية الاسبق بالشركة عبدالوهاب الخير جبورة لقاضي المحكمة بانه تم فصله من ادارة الشئون المالية بالشركة بواسطة شركة عارف وتعيين مدير مالي جديد بسودانير من طرفها باكستاني الجنسية يدعي إنعام جاويد ، موضحا بان(خط هيثرو) وفي العامين 2004م و2007م لم يكن يعاني من اي خسائر بحد قوله.

مشيراً الى أن مجلس ادارة الشركة ليست له اي علاقة بالمسائل المالية – وانما عملها تنفيذي فقط ، مبينا بانه لم يكن حاضراً ما تم من اجراءات توقيع عقد عارف مع سودانير وليس لديه اي فكرة عن تفاصيل ذلك .

من جانبها حددت المحكمة جلسة (الاربعاء ) المقبل لمواصلة سماع بقية شهود الاتهام وذلك في الجلسة التي ستعقد بمحكمة مخالفات الاراضي بالديم شرق الخرطوم مقابل نادي العلمين الشهير .

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب


Leave A Reply

Your email address will not be published.