تفاصيل جديدة في محاكمة (11) متهماً باغتيال الشهيد محجوب التاج

الخرطوم : سودان لايت

كشفت النيابة العامة  تفاصيل مثيرة في محاكمة (11) من منسوبي جهاز الأمن بينهم ضباط برتب مختلفة في قضية مقتل الشهيد محجوب التاج في ديسمبر للعام 2019م .

وقال المحقق الثاني وكيل ثاني النيابة أحمد عوض التني، للمحكمة أنه ومن خلال تحريه تناوب مايفوق (5) أفراد من قوات جهاز المخابرات العامة بالضرب علي جسد الشهيد محجوب التاج ، بواسطة عصا عادية وأخرى كهربائية ، منوها إلى أن افراد الأمن الذين تناوبوا علي ضرب الشهيد كان بينهم ملثمون ، واخرين منهم يرتدون خوذات ، ومنهم من كان بدون أي شئ، مشدداً علي ان اكثر الاماكن بجسد الشهيد التي تعرضت للضرب من قبل أفراد الأمن هي (راسه و ظهره واسفله) ، منوهاً الى  أن تقرير التشريح الطبي أكد أن سبب وفاة الشهيد هو الضرب علي رأسه .

وكشف التني، للمحكمة الخاصة التي عقدت بمحكمة مخالفات الاراضي الديم شرقي العاصمة الخرطوم برئاسة القاضي زهير بابكر، أنه وفي يوم الحادثة حضرت قوة تتبع لجهاز الأمن لمسرح الحادثة جامعة الرازي، وقامت بإلإحاطة بالطلاب علي شكل صندوق بحد تعبيره ، وذلك بسيارات تتبع لجهاز الأمن عادية وأخرى (مموهة) تتبع لهيئة عمليات الأمن، كاشفا عن دخول القوة لمكان وجود الطلاب بطريقة منظمة وممنهجة دون اتخاذها أي شكل من اشكال التدابير المقررة عند فض التجمهرات وانهالوا بالضرب مباشرة على الطلاب، واشار المحقق للمحكمة إلى أن القوة تتكون من عدد من الأفراد بعض منهم يرتدى الزي المدني واخرين منهم يرتدون الزي المميز لقوات جهاز الامن، موضحا بان القوة كانت لا تتناسب مع المظهر في مكان الحادث – ولاتتناسب مع اعداد الطلاب وطالبات الجامعة الذين ظهروا في الفيديو، وشدد المحقق الثاني للمحكمة أنالقوة التي جاءت لمسرح الحادث امام جامعة الرازي يوم الحادثة هي قوة أمنية تتبع لهيئة عمليات جهاز المخابرات العامة ورئاستها بالرياض الخرطوم ، منبهاً إلى أن القوة وعند حضورها الى مسرح الحادث طوقت طلاب جامعة الرازى داخل الصندوق وانهالت عليهم بالضرب المباشر من بينهم الشهيد، موضحا بان من خلال عرض الفيديو بان المظهر الامني كان طبيعيا وعاديا – الي جانب ان الطلاب كانت حركة خروجهم من داخل الجامعة عادية ثم ظهرت بمقاطع الفيديو حركة لهرولة الطلاب في حالة كر وفر – الا أنه اكد للمحكمة عدم تحريه حول اسباب هرولة الطلاب .

وفي ذات السياق كشف المحقق الثاني وكيل ثان النيابة احمد التني ، للمحكمة عند استجوابه بواسطة ممثل الاتهام عن الحق العام وكيل أعلى النيابة ماهر سعيد ، أنمدير جامعة الرازي احمد رزق ، ابلغه بالتحريات معه أنه ويوم الحادثة وجه وادارة الجامعة باخلاء الطلاب من داخل حرم الجامعة واغلاقها مما تسبب في تجمهر الطلاب امام البوابة الخارجية للجامعة ، ونبه المحقق للمحكمة الي انه ومن خلال عرض الفيديو مستند اتهام (9) فان الحركة المرورية يوم الحادث كانت عادية ومنسابة .

من جهتها حددت المحكمة جلسة يوم الإثنين المقبل لسماع اقوال المحقق الثالث في القضية وكيل نيابة الخرطوم شمال محمد إبراهيم .

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب


Leave A Reply

Your email address will not be published.