الطاهر حجر ينتقد سيطرة رؤية حزب الامة على وزارة الخارجية

الخرطوم: سودان لايت

 

أكّد عضو مجلس السيادة ورئيس تجمّع قوى تحرير السودان الطاهر حجر، أنّ مجلس السيادة لا يتدّخل في القضايا السيادية لكنّه شدّد على تقديم كلّ من يرتكب فسادًا للعدالة حتى لو كان عضوًا بمجلس السيادة.

 

وانتقد سيطرة حزب الأمة القومي على وزارة الخارجية، مشيرًا إلى أنّ ملفات العلاقات الخارجية لا يمكن أنّ تدار برؤية حزب واحد.

وقال حجر بحسب صحيفة الصيحة الصادرة اليوم الأربعاء، ردًا على أثير حول قضايا مدير شركة الموارد المعدنية ومخالفات تعيينات وزارة الخارجية وقضية وانتماء والي القضارف للمؤتمر الوطني المحلول، إنّ مجلس السيادة لديه مهام محدّدة لكنّه لا يدافع عن أحد.

 

وأشار إلى أنّ كلّ من أفسد يجب أنّ يحاكم أمام العدالة بشكلٍ مباشرٍ ومفتوح. وقال” نحن لا نداري لشخصٍ أو نقف مع شخصٍ”، وأشار حجر إلى أنّ قضية تعيينات وزارة الخارجية حدثت فيها أخطاء إدارية أكثر من كونها سياسية.

 

وأضاف” أرى أنّ وزارة الخارجية في ظلّ الوضع الانتقالي لا يجب أنّ تدار بهذا الشكل ومن الأصحّ أنّ تدار بشكل دوائر وقضايا مختلفة”.

 

وزاد” لا يمكن أنّ نتحدث عن إدارة وزارة الخارجية بحزبٍ واحدٍ يذهب ويتحدّث عن علاقات لأنّ هذه مسألة مضرة بالبلاد ولابد أنّ تكون هنالك إدارة للملفات”. وتابع” لا يمكن أنا الطاهر حجر أن أذهب إلى أمريكا وأتحدث بمزاجي وبمنطلق حزبي ونحن في وضع انتقال”.

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب


Leave A Reply

Your email address will not be published.