حمدوك: انجاز ما تبقى من اتفاق سلام جنوب السودان يحتاج جهد الجميع

الخرطوم: سودان لايت

التقى رئيس مجلس الوزراء د. عبد الله حمدوك، رئيس الدورة الحالية للإيقاد، بسفراء دول الإيقاد بدولة جنوب السودان وذلك بحضور وزيرة الخارجية د. مريم الصادق، والمستشار السياسي لرئيس الوزراء الأستاذ ياسر عرمان، ومبعوث السودان لسلام جنوب السودان السفير عبد الرحمن محمد بخيت، والقائم بأعمال سفارة السودان بجوبا السفير جمال مالك وعدد من طاقم السفارة السودانية بجوبا.

وأكد رئيس الوزراء في بداية اللقاء أن اتفاقية سلام جنوب السودان المنشطة تمضي في خطوات متقدمة وأن الكثير منها أنجز وما تبقى منها يحتاج لبذل مزيد الجهد من الأطراف كافة.

وأكد رئيس الوزراء رئيس الإيقاد د. عبد الله حمدوك على دعم السلام في جنوب السودان باعتبار أهميته للأمن والاستقرار في دولة جنوب السودان كما أنه يسهم في حفظ السلام واستدامته في الإقليم.

من جانبهم أكد سفراء دول الإيقاد على ضرورة إنجاز ما تبقى من عملية السلام في جنوب السودان وأشاروا إلى أهمية ضمان أن يكون تجاوز التحديات صناعة جنوب سودانية خالصة، وشددوا على أن المشكلات تكون يسيرة كلما أسهم في حلها أبناء وبنات دولة جنوب السودان أنفسهم.

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب


Leave A Reply

Your email address will not be published.