في أوّل تعليق على الجنائية.. البشير: يقطع رقبتي أسوأ قاضٍ (قحاتي) ولا أحاكم امام (خواجة)

الخرطوم – سودان لايت

في أوّل تعليق له على قرار الحكومة السودانية تسليمه، قال الرئيس المعزول عمر البشير: أوافق على المحاكمة داخل البلاد من قبل أسوأ قاضى (قحاتى) حتى لو قطع رقبي ، من أن أحاكم أمام قاضى (خواجة).

 

وقال البشير اليوم الثلاثاء فى تصريحات صحفية مقتضبة، وهو داخل قفص الاتهام بمقر محاكمته بمعهد الأدلة الجنائية شرق الخرطوم على ذمة اتهامه و(27) اخرين من قيادات رموز النظام المباد بتدبير انقلاب 30 يونيو 1989م: “صحتي سليمة الحمد لله ولا أعانى من أي أمراض خاصة الأمراض المزمنة “الضغط والسكرى”.

وتأتي إفادات البشير على خلفية ما تم تناقله من حكومة الفترة الانتقالية بتسليمه للمحكمة الجنائية وأخرين معه من رموز النظام السابق لاتهامهم بقضايا الإبادة الجماعية في دارفور.

وكان وزير العدل نصرالدين عبدالبارى سبق وأن أعلن فى تصريحات صحفية عن موافقة مجلس الوزراء بتسليم الرئيس المعزول عمر البشير وأحمد هارون وعبدالرحيم محمد حسين للمحكمة الجنائية لمحاكمتهم فى قضايا الإبادة الجماعية في دارفور .

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب


Leave A Reply

Your email address will not be published.