الغرفة المركزية للسلع تناقش موقف إمدادات القمح والوقود والدواء

أكد اجتماع بمجلس الوزراء أن وزارة المالية والتخطيط الاقتصادي اكملت كافة الاجراءات اللازمة لتسليم وزارة الصحة الاتحادية 23 مليون يورو وتأكيد التزامها بتوفير 4 مليون يورو إلى جانب توفير 4 مليار جنيه لاكمال سداد مديونيات وزارة الصحة للشركات المستوردة للأدوية.

ناقش الاجتماع  الدوري للغرفة المركزية للسلع الاستراتيجية برئاسة وزير شؤون مجلس الوزراء خالد عمر يوسف أمس،  سير امداد السلع الاستراتيجية، ووقف الاجتماع على استمرار وزارة الصحة الإتحادية و الصندوق القومي للإمدادت الطبية في إستكمال الترتيبات اللازمة لتوفير الأدوية المنقذة للحياة و سد الفجوة فيها خلال الفترة المقبلة  لضمان إستمرار الامداد الدوائي، وخلال الاجتماع جددت وزارة المالية التزامها بدفع مبلغ الـ  800 مليون جنيه شهرياً لدعم أدوية الأمراض المزمنة.

وقف الاجتماع في جنده الأول على موقف مخزون سلعة القمح و أهم السبل والاستعدادات لتأمين مخزون السلعة، والتمويل اللازم  لتوفير 220 الف طن من القمح، و ذلك لمواجهة احتياجات البلاد منه، وضمان استمرار المحافظة علي وفرة القمح خلال الفترة القادمة.

وناقش الإجتماع أيضاً موقف إمداد الوقود وتوفيره بالإطمئنان على وصول باخرتي وقود الفيرنس وتأكيد دفع مستحقات باخرتي غاز الطبخ، والاطلاع على سياسات وزارة الطاقة والنفط لامدادت طويلة الأجل لاستيراد الوقود، ووجه الاجتماع وزارتي الطاقة والنفط والمالية والتخطيط الاقتصادي وبنك السودان المركزي، بضرورة إكمال سياسات وخطط الامداد طويلة الاجل.

و أمن الاجتماع كذلك على مجهودات وزارة الطاقة و النفط لتسريع جهود إكمال العمل في محطة (قري 3) و الإستمرار مع وزارة المالية و التخطيط الإقتصادي في جدولة ميزانيات الصيانة الدورية لمحطات التوليد المائي و الحراري.

 

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب


Leave A Reply

Your email address will not be published.