المليشيات الإثيوبية تعيد 183 رأس من الإبل السودانية المختطفة مقابل فدية مالية

القضارف – سودان لايت 

 

 

 

 

أطلقت المليشيات الاثيوبية المسلحة بإقليم الامهرا المحازي لولاية القضارف شرقي والسلطات بمدينة شهيدي مساء امس  183 رأس من الإبل تمّ اختطفاها واقتيادها  من داخل الأراضي السودانية بمحلية القريشة الحدودية بولاية القضارف منذ شهر يوليو الماضي.

 

 

من جملة 240 رأس وتمّ إطلاق الابل السودانية بعد ان تم دفع فدية وقدرها ستة عشر مليون جنيه سوداني وذلك بعد اتفاق تم وعملية سالف بمنطقة بنداقي الاثيوبية الحدودية بالتنسيق مع لجان الخدمات والمقاومة بمدينة القلابات السودانية وأعضاء من الدبلوماسية الشعبية وسلطات المتمة الاثيوبية ممثلة في  قيتو المو مدير الأمن الإداري بالمتمة وحسن جيجا زعيم المليشيات الامهراوية في منطقة شهيدي بجانب ارقا القبلي  ومن الجانب السوداني أعضاء لجان المقاومة والخدمات بالقلابات السودانية وهم سليمان قاسم حامد  واحمد محمد علي   ومحمد حامد

واشاد ناظر اللحوين عيد الزين بجهود ودور الدبلوماسية الشعبية السودانية ولجان الخدمات والتغير في القلابات السودانية بي المبادرة واظلاق صراح الابل مشيرا الي اهمية تواجد القوات المسلحة السودانية والأجهزة الأمنية الاخري بالولاية واستمرار عمليات الانتشار العسكري لتأمين الحدود وعمليات الرعي والحصاد  وحفظ ثروات البلاد ووجه  عيد انتقادات حادة للسلطات الاثيوبية والمليشيات الاثيوبية واستغلال نفوذها تجاه الرعاة وممارسة الابتزاز  والسلب والنهب   وفرض الفدية وأضاف بان عملية الحفاظ علي الثروات الاقتصادية والثروة الحيوانية يمثل اهمية قصوي بعد ثورة المنشآت والتنمية الكبيرة في الفشقة الكبرى والصغرى من قبل الجيش السوداني.

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب


Leave A Reply

Your email address will not be published.