وزير النقل يوضح حقيقة تمليك ميناء بورتسودان إلى السعودية

الخرطوم- سودان لايت

 

 

أوصد وزير النقل، ميرغني موسى، الباب أمام أيّ تكّهنات بشأن تسليم ميناء بورتسودان الجنوبي لأيّ دولةٍ عربيةٍ أو أجنبيةٍ، بغرض التشغيل أو الاستثمار.

 

وفنّد ميرغني في تصريحاتٍ لصحيفة الحراك السياسي الصادرة، الأثنين، ما تردّد حول تسليم الميناء للمملكة العربية السعودية لتشغيله، واصفًا الحديث بالشائعات المغرضة.

 

وقال إنّه ليس هناك أيّ اتجّاهٍ حكومي حتى الآن لتسليم الميناء، ولم يتمّ عرضه للاستثمار، وقال إذا وصلنا مرحلة إيجار الميناء سنكون واضحين مع الشعب لندعه يقرّر بشأنه.

 

وأكد موسى عدم تخوّفهم من الخوض في شراكات مع جهات أجنبية لتشغيل الميناء، بعد إجراء دراسة عميقة لمعرفة الفائدة المرجوة من الشراكة التي يمكن أنّ تعود على الشعب بالنفع.

 

وتابع” أيّ بلدٍ ما عندها ميناء بكفاءة عالية ستهزم جميع صادراتها ووارداتها”، وكشف موسى عن اتّخاذ جملة من القرارات خلال الفترة الماضية بشأن معالجة الاختناقات لكنه قال للأسف الشديد أفضت إلى لا شيء ولم تؤّد إلى رفع نسبة الكفاءة المطلوبة.

وتابع” بالتالي اضطررنا إلى الاستعانة بشركة ألمانية وتمّ توقيع عقد معها لمدة”6″ أشهر لإيجاد حلول عاجلة لمشكلة الميناء، وتوقّع الوزير رفع كفاءة الميناء بحلول انتهاء فترة العقد”

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب


Leave A Reply

Your email address will not be published.