اختتام مهرجان مزاينة قبيلة ذو عمري بكسلا

كسلا: سودان لايت

 

 

اختتم بمنطقة ام الرملة بولاية كسلا مهرجان مزاينة قبيلة ذو عمري بولاية كسلا بحضور رسمي وشعبي تقدمه ناظر الرشايدة أحمد حميد بركي وممثلي الأجهزة الأمنية والشرطية ومدير الشباب والرياضة بكسلا، إضافة إلى عدد من مواطني دول الخليج.

 

 

وأشاد المتحدثون في الاحتفال بالترتيب الجيد للمهرجان والتطور الذي يشهده كل عام،
من جانبه أكد ناظر الرشايده أحمد حميد بركي إلى أهمية المحافظة على الموروثات الشعبية مؤكدًا أن الاهتمام بالإبل الأصيلة هو درب من دروب التراث، داعياً رجال الأعمال من دول الخليج للمساهمة في انجاح المهرجانات القادمة.

 

فيما دعا رئيس غرفة مصدري الإبل بولاية البحر الأحمر صالح صلاح الحكومة لإدراج المهرجان ضمن المهرجانات القومية ورعايته باعتباره موروث شعبي، اضافة إلى دوره الاقتصادي.

 

 

في وقت أشاد فيه ممثل حكومة كسلا مدير الشباب والرياضة آدم محمد آدم جرنوس بمستوى التطور الذي يشهده المهرجان في الإعداد والمشاركات.

وأكد التزام حكومة الولاية برعاية المهرجان وتناول انجازات محلية ريفي غرب كسلا في المجالات الرياضية، وتتاول جرنوس الجوانب الايجابية في المهرجان، وقال إنه يمثل مساحة للاستمتاع بالسياحة والمحافظة على السلالات النادرة من الإبل.

ويعد مهرجان هذا العام الأكثر تنظيما، كما وجد مشاركات من خارج البلاد.

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب



Leave A Reply

Your email address will not be published.