التنسيقية العليا لكيانات الشرق تنفذ تهديدها بإغلاق طرق قومية

الخرطوم: سودان لايت

 

 

نفذت التنسيقية العليا لكيانات شرق السودان، بقيادة الناظر محمد ترك، تهديدها اليوم الجمعة بإغلاق الطرق القومية والرئيسية بمدن الإقليم الشرقي، إلى أجلٍ غير مُسمى، احتجاجاً على مسار الشرق.

 

وأرجع الناشط السياسي والمجتمعي، محمد فتحي أورفلي، عودة التوتر بين المجلس والحكومة للتأرجح بين حالتي الشد والجذب دون أن تكون هنالك نتائج أو مواقف نهائية حاسمة من قبل الطرفين.

 

وقال: «المجلس الأعلى، ظل يهدد بالإغلاق الشامل للشرق منذ الشهر الماضي، وأعطى الحكومة مهلة، ضمن اتفاق مع والي ولاية البحر الأحمر، عبدالله شنقراي، وكانت الشروط المطروحة من قبل المجلس إلغاء مسار الشرق في جوبا، وتنفيذ مقررات مؤتمر سنكات، فضلا عن منبر تفاوضي منفصل وجديد حول قضايا الشرق بين الحكومة والمجلس».

 

وزاد: « بالرغم من أن المجلس، ظل ثابتا على موقفه منذ 2019 إلا أن الحكومة أوصلت رسالة سلبية للمواطنين في الشرق، تضمنت تذبذب بالمواقف تجاه هذه القضية، وعدم تحديد استراتيجية للتعامل مع هذا الأمر، وهو ما أثر سلبا على استقرار الشرق، حاليا ومستقبلا».

 

على نحو متوقع ، بدأ المجلس الأعلى لنظارات البجا إغلاق الشرق بعد القرار الذي أعلن عنه والقاضي بإغلاق الطريق القومي والحيوي الذي يتعبر شريان الشرق ، كما إنه يغذي وسط السودان .وبحسب ، ماهو معلن فإن الاغلاق سيكون إلى أجل غير مسمى ابتداء من اليوم الجمعة و حتى تحقيق جميع مطالبهم

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب



Leave A Reply

Your email address will not be published.