مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم الخيرية تسيّر قافلة مساعدات لولاية النيل الأبيض

الخرطوم: سودان لايت

 

 

سيرت مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية وتحت الإشراف المباشر  سفير دولة الإمارات في العاصمة السودانية الخرطوم حمد محمد الجنيبي قافلة مساعدات إلى منطقة جودة بولاية النيل الأبيض اشتملت على مواد غذائية ومواد إيواء لأكثر من ألف أسرة تضررت من جراء السيول والفيضانات التي ضربت المنطقة وهي من أكثر المناطق تضرراً حيث تأثرت حوالي (25) الف أسرة في (65) قرية ومنهم لاجئين من دولة جنوب السودان.

 

 

وأكد مستشار حاكم دبي للشئون الإنسانية والثقافية إبراهيم بوملحة، نائب رئيس مجلس أمناء مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية  على أهمية المشاريع الخيرية المتنوعة وعمليات الإغاثة التي تقوم بها المؤسسة في السودان إيماناً منها بقوة العلاقات المتينة والأزلية بين البلدين والشعبين الشقيقين والتعاون القائم في مختلف المجالات خاصةً عند الكوارث الطبيعية والأزمات المختلفة.

 

وتقدم بوملحه بشكره وتقديره حمد محمد الجنيبي سفير دولة الإمارات في السودان الذي قام بالتنسيق مع المؤسسة وتوجيه جهود طاقم السفارة لديه لتسيير ونجاح هذه القافلة الإنسانية لإغاثة للمتضررين في السودان، مؤكداً في الوقت ذاته أن جهود المؤسسة في إيصال الدعم اللازم للشعب السوداني الشقيق ستتواصل من خلال التعاون والتنسيق التام مع سفارة الدولة في السودان والجهات الرسمية السودانية ذات الصلة.
من جانبه قال  الجنيبي  إن هذه المساعدات تأتي إمتداداً لِما تقوم به مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية من مشاريع وبرامج في السودان الشقيق ضمن مبادراتها العالمية في عدد من الدول، مشيراً إلى أن الجميع في الأمارات يعملون كفريق واحد من كافة الجهات المانحة في الدولة لتقديم العون والسند للاشقاء المتضررين من السيول والفيضانات.
وأضاف الجنيبي إن المساعدات الإنسانية الخارجية لدولة الإمارات جزء لا يتجزأ من مسيرتها وإلتزاماتها الأخلاقية تجاه الشعوب الصديقة والشقيقة، مؤكداً حرص البعثة على إيصال المساعدات الإنسانية إلى مستحقيها في مناطقهم.

 

من جانبه قدم  مفوض العون الإنساني في السودان نجم الدين موسى عبدالكريم أسمي عبارات الشكر والتقدير للإمارات حكومة وشعباً مشيدأ بمؤسسة محمد بن راشد لإستجابتها السريعة إلى المتضررين بمنطقة جودة التي تعتبر أكثر المناطق تأثراً بالسيول والفيضانات التي عانت منها العديد من ولايات السودان مؤخراً.

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب



Leave A Reply

Your email address will not be published.