قيادي سابق بالمريخ يوجّه اتّهامًا خطيرًا لكمال شداد

الخرطوم: سودان لايت

 

 

اتّهم القيادي السابق بمجلس المريخ علي أسد، رئيس اتحاد كرة القدم السوداني كمال شداد بالتواطؤ مع آدم سوداكال من أجلّ انتخابات الاتحاد المزمع قيامها في نوفمبر المقبل.

 

وقال علي أسد في تصريحٍ خاص لـ(سودان لايت)، إنّ ما يقوم به كمال شداد تجاه نادي المريخ لا تفسير له سوى أنّه اتّفاق مع آدم عبد الله سوداكال من أجلّ منحه صوتًا في الانتخابات المرتقبة.

 

ودعا أسد مجلس المريخ المنتخب بقيادة حازم مصطفى إلى تقديم شكوى عاجلة إلى لجنة الانضباط بالاتحاد العام لمثول كمال شداد أمامها، وتقديم شكوى إلى لجنة الاخلاقيات بالاتحاد الدولي بخصوص هذا الملف.

 

وأشار أسد إلى أنّ كمال شداد أعلن عن ترشّحه من جديد لرئاسة الاتحاد السوداني، ولذلك يريد ضمان صوت نادي المريخ لصالحه، وهو ما دعاه إلى الإبقاء على سوداكال بدون شرعية.

 

وأردف” شداد يريد منح الشرعية لمن لا شرعية له، والدليل وقوفه ضد خارطة طريق نادي المريخ التي وضعها الاتحاد الدولي لكرة القدم”.

وفي الثالث عشر من نوفمبر المقبل، تجرى انتخابات في اتحاد كرة القدم السوداني بعد نهاية المجلس الحالي بقيادة كمال شداد.

 

ويعيش نادي المريخ أزمة إدارية في الوقت الراهن رغم إجراء جمعية عمومية بحديقة الموردة وفق خارطة طريق الفيفا.

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب



Leave A Reply

Your email address will not be published.