مؤتمر أهلي في شرق السودان يطالب الحكومة بالالتزام باتفاق مسار الشرق

كسلا:سودان لايت

 

أوصى اجتماع (شمبوب) الذي عقد بولاية كسلا شرقي السودان بالمشاركة الفعالة لأبناء الإقليم في المؤسسات العدلية بشكل يضمن التوازن مع بقية أقاليم السودان مع التمييز الإيجابي لأبناء الإقليم باعتبار أن الإقليم يعاني من التهميش.

 

 

وطالب بإنشاء مفوضية مكافحة الفساد على المستوي القومي لجمهورية السودان وعلى مستوي الإقليم وعلى مستويات الحكم التي تحدد في مؤتمر لأبناء الإقليم الشرقي.

 

 

وأقر المؤتمر مبدا الشريعة الإسلامية مصدرا أساسيا للدستور والقوانين واللوائح الضابطة للمؤسسات والحياة العامة في إقليم شرق السودان.

 

 

ونادى بالالتزام بالوثيقة الدستورية مع مراعاة أهمية تطويرها بما يتناسب مع مصالح الشعب السوداني بعد الاستعانة بخبراء وطنيين قادرون على تطوير الوثيقة حتى مرحلة المؤتمر الدستوري بهدف صياغة دستور قومي يراعي التنوع الثقافي والاثني في السودان.

 

 

وحث المؤتمر على إعادة هيكلة الدولة السودانية اعتمادا على مبدا الحكم الذاتي باعتبار ان تطور الحياة الاجتماعية والاقتصادية والسياسية لأبناء أقاليم السودان يتيح ان يديروا اقاليمهم بحكم ذاتي.

 

وأشار لالتزام حكومة جمهورية السودان بنسبة موارد 80% تخصص لإقليم شرق السودان مع مراعاة المناطق المتأثرة بالحرب طيلة ال 30 عام الماضية وتأسيس صندوق لأعمار المناطق المتأثرة بالحرب ريفي كسلا –جنوب طوكر – الفشقة الكبرى والفشقة الصغرى..

ودعا الحكومة اإلى لالتزام بالبنود الواردة في اتفاق مسار شرق السودان بجوبا ((البنود المتعلقة بالموارد)) وتوزيع السلطة الواردة في اتفاق مسار شرق السودان.

إضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتسب



Leave A Reply

Your email address will not be published.